اهلا بيك فى بيتك التانى
 
البوابةالرئيسيةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بوش وتاريخه الحافل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحانوتي المصري

avatar

المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 11/03/2008

مُساهمةموضوع: بوش وتاريخه الحافل   الإثنين مارس 17, 2008 1:00 pm

[b]جورج ووكر بوش (بالإنجليزية: George Walker Bush) أو جورج و. بوش هو الرئيس الحالي والثالث والأربعون للولايات المتّحدة الأمريكيّة. وتسلّم الحكم في 2001 وبعد إنتخابات متقاربة النتائج مع آل غور. وفي عام 2004 أعيد انتخابة للمرة الثانية لمدّة أربع سنوات، تنتهي فترة حكمه في 2009.

قبل دخوله السياسة، كان جورج بوش رجل أعمال. قبل توليه الرئاسة، عمل جورج بوش كحاكم لولاية تكساس من 1995 إلى 2000. عدد من أعضاء أسرته سياسيون بارزون. فهو ابن الرئيس السابق جورج هربرت ووكر بوش، وحفيد عضو مجلس شيوخ الولايات المتّحدة مجلس الشيوخ برسكتّ بوش.

يرى الكثيرون أن فترة حكمه تميزت بالميل إلى التعامل مع القضايا الخارجية بالقبضة الحديدية وإعتبار أن خوض الحروب هو الحل للمشاكل التي تواجه أمريكا. ويريد طاقمه المحافظ فرض الديمقراطية بنهجها الأمريكي على العالم الإسلامي بالقوة، وتغيير مناهج التعليم الدينية لتصبح أكثر مهادنة للفكر الغربي.

وتعد فترة حكمه من أعنف الفترات عالمياً حيث تعرضت نيويورك وواشنطن لهجوم إجرامي بالطائرات يعتقد أنه من تنفيذ تنظيم القاعدة على برجي التجارة العالمي في 11 سبتمبر 2001، حيث راح ضحيته كثير من المدنيين وبعدها أعلن عن ما يعرف بالحرب ضد الإرهاب، التي أودت بحياة آلاف المدنيين وغير المدنيين بالمقابل في أفغانسان والعراق. أنظر أحداث 11 سبتمبر 2001


انخفاض شعبيته


أظهر إستطلاع للرأي أن شعبية الرئيس الأميركي جورج بوش واصلت إنخفاضها إلى مستوى قياسي، في المقابل ارتفعت شعبية الديمقراطية هيلاري كلينتون التي أعلنت ترشيح نفسها للرئاسة عام 2008م.

وكشف الاستطلاع أن شعبية بوش انخفضت إلى 30% ، وأعرب أكثر من (58%) عن أملهم في نهاية ولاية بوش فيما رأى ثلثا الأميركيين (67%) أن قراراته حول العراق وفي مجالات أخرى تمليها قناعاته الشخصية وليس الواقع، وعبر 61% عن عدم رضاهم عن الوضع الحالي في الولايات المتحدة.

جورج دبليو بوش، عاش في ظل والده الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش طوال حياته

لكن قد يكون عام ألفين هو العام الذي يخرج فيه أخيرا من خلف هذه الظلال، ليهزم أحد الذين هزموا والده عام اثني وتسعين

وينحدر جورج دبليو بوش من أسرة لها تاريخ طويل في السياسة، فجده كان عضو مجلس الشيوخ عن ولاية كونيتيكت بينما تقلد والده عدة مناصب تدرجت من سفير الولايات المتحدة في الأمم المتحدة إلى مدير جهاز المخابرات الأمريكية (سي أي إيه) ثم نائب الرئيس وأخيرا الرئيس الأمريكي

لكن على خلاف آل جور، فإن سنوات عمر بوش كانت معرضا لبعض الشبهات الانتقادات

إذ يتردد أن بوش انغمس أثناء دراسته في جامعة ييل في شرب الخمر وإقامة الحفلات الصاخبة مع أصدقائه


شبابه

وصف بوش هذه السنوات من عمره بأنها كانت بلا هدف. وقال يوما إنه عندما كان صغيرا وغير مسؤول كان بالفعل صغيرا وغير مسؤول بكل ما في الكلمة من معان

وفي أول تجربة له لتولي منصب عام، رشح نفسه لعضوية الكونجرس إلا أنه لم ينجح وتعهد بالبقاء بعيدا عن مجال السياسة حتى تنتهي فترة عمل والده في السياسة

خمر ومخدرات

وقد أحاطت ببوش شائعات عن انغماسه في حياة صاخبة شملت ليس فقط شرب الخمر لكن أيضا تعاطي المخدرات

وعندما سأله أحد الصحفيين عما إذا كان سيخوض فحوصا يجريها البيت الأبيض عن خلفيته، رد بوش انه لم يتعاط مخدرات منذ سبع سنوات

ثم تراجع هذا التاريخ مرة أخرى إلى عام أربعة وسبعين، لكنه لم ينف تعاطيه لمخدرات

وفي عام ستة وثمانين مر بوش على ما يبدو بفترة من الصحوة الدينية التي واكبت احتفاله بعيد ميلاده الأربعين

فعقب ليلة أفرط فيها في شرب الخمر قرر الامتناع عن احتسائه وأظهر ميلا للتدين وطموحا لتولي مناصب رفيعة

وجاءت عودته إلى الأضواء بعد عامين من مغادرة والده المكتب البيضاوي عندما حصل على منصب حاكم ولاية تكساس

ويقول معلقون إن بوش نجح كحاكم لتكساس وإنه طور قطاع التعليم المدرسي في الولاية بصورة ملحوظة

وفي مجال الجريمة، أغضب بوش الليبراليين وأسعد المتشددين بدعمه لأكبر برنامج لبناء السجون في الولايات المتحدة وتصديقه على أكبر عدد من أحكام الإعدام خلال عام واحد، منذ إعادة العمل بعقوبة الإعدام

محافظ رحيم

وفي مجال الحد من الأسلحة، عارض تشديد القيود على امتلاك الأسلحة النارية وفي الوقت نفسه دافع عن تنظيم القطاع الصناعي لنفسه ذاتيا لتجنب تفاقم المشاكل البيئية

ويصف بوش نفسه بأنه محافظ رحيم، وفي كلمته الافتتاحية عقب إعادة انتخابه محافظا لتكساس عام 1999، قال بوش إن ما تعاني منه الولايات المتحدة ليس فقط مشاكل اقتصادية

وأوضح أن السبيل الحقيقي للقضاء على هموم الشعب الأمريكي هو التمسك بالقيم التآخي والتراحم والمودة بين أفراد المجتمع

وقد فاجأ بوش حزبه بتركيز حملته الانتخابية على قضايا مثل الفقر والتعليم والأقليات وهاجم ما طرحه مجلس الشيوخ بشأن ميزانية عام تسعة وتسعين محذرا من أنه ينبغي عدم موازنتها على حساب الفقراء

لكن، مع اكتسابه نوع من أنواع الشعبية، يقول منتقدوه إنه ينقصه الثقل الذي يجب أن يتمتع به الرئيس الأمريكي

وبرز هذا الانتقاد عندما فشل بوش في الإجابة عن سؤال مفاجئ طرحه عليه صحفي في مجال السياسة الخارجية، إذ لم يتمكن بوش من ذكر أسماء ثلاثة من أربعة زعماء لدول كبيرة

وبرغم كده مازال في السلطه بيبرطع فيها ومحدش قادر عليه
امضاء
الحانوتي المصري[img][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بوش وتاريخه الحافل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احلامى :: الفئة الأولى :: المنتدى الادبى-
انتقل الى: